خليجي تك - Khaleeji Tech

أخبار تقنية

هواوي شهدت نموًا طفيفًا في عام 2020 على الرغم من العقبات التي واجهتها

سجلت شركة Huawei Technologies نموًا طفيفًا في أدائها السنوي العام الماضي، على الرغم من معاناتها من عقبات مختلفة خصوصاً في ظل العقوبات الأمريكية. وفقًا لتصريحات كين هو (Ken Hu) رئيس مجلس إدارة الشركة في وقت سابق اليوم في مؤتمر Mobile World Congress 2021.

وفقًا لتقرير رويترز، واجهت شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة صعوبات غير عادية العام الماضي. وظلت عملياتها مستقرة وحافظت على العلاقات قوية مع شركائها. في عام 2019، تم إدراج الشركة في قائمة الكيانات (قائمة سوداء للتصدير بشكل أساسي) من قبل الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب (Donald Trump)، مما منع الوصول إلى التقنيات الهامة المصنوعة في الولايات المتحدة.

وقد أثر هذا بدوره على قدرة العلامة التجارية على تصميم مجموعات شرائحها الخاصة ومكوناتها الهامة الأخرى، وحتى الحصول عليها من البائعين لأعمال الهواتف الذكية والاتصالات.

كان الحظر المفروض على Huawei بسبب مخاطر الأمن القومي، وهو ما نفته الشركة في مناسبات عديدة. وتم التبليغ مؤخرًا عن المدير التنفيذي رين زينفي (Ren Zhenfei)، يأمل في أن تقوم إدارة بايدن بإيواء سياسة مفتوحة، خاصة فيما يتعلق بالسماح للشركات الأمريكية بالعمل مع Huawei. وأضاف الرئيس التنفيذي أن الشركة شهدت نموًا إيجابيًا وصافي الأرباح أيضًا في العام الماضي.

blank
شهدت Huawei نموًا طفيفًا في عام 2020

والجدير بالذكر أن الصين أنفقت بالفعل أكثر من 260 مليار يوان (ما يقرب من 40.27 مليار دولار أمريكي) في بناء شبكة 5G الخاصة بها، مع كون Huawei أحد موردي معدات 5G الرئيسيين. وستطلق العلامة التجارية هاتفها الذكي الجديد Mate X2 5G القابل للطي في سوقها المحلي قريبًا، والذي سيضم معالجات Kirin الخاصة بها. سيستهدف الجهاز الجزء الفائق من الأسواق ويبدأ من 17999 يوان (حوالي 2788 دولار أمريكي).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *